القائمة الرئيسية

الصفحات

النقد بلغة التجريح يستخدمه اطفال ابرياء مهمشين لمواجهة المجتمع بواقعهم المظلم

حبيبي الطفل اذا كان عمرك بين 14 و 17 سنة نصيحتي لك ان تتابع دراستك وان تغير نمط تفكيرك و ان تشكل شخصيتك بالاستماع و التعلم و الابتكار فجلوسك لساعات طويلة امام الانترنت ماهو الا غاية تشتت فكرك للاسوء فبادر من الان بعمل افكار نستفيد منها جميعا لانك وبكل بساطة تحتوي على عقل رباني قادر على صنع العجب فلمادا تستخدمه بكل قواك فيما هو سلبي لك ولمن رباك يا ولدي
نهايتي هذه اقول لكم هداكم الله على انفسكم فمستقبلكم ينتظركم فماذا انتم فاعلون و مقدمون ؟؟ عوض الوقت الذي تستغله في المحادثة مع الفتيات و تفريغ مكبوتاتك امام الاباحيات و فش غضبك امام الناجحين في حياتهم راجع كتاب الله و تدبر اقواله جيدا ستعرف انك مذنب في حق نفسك و في حق روحك الطيبة
 التي اخرجت من اجل عمل طيب طاهر تحبب العبد من خلاله اليك ليترحم عليك به بعد مماتك فكن لاخلاقك طيب فهذه نصيحتي و هذه رسالتي يا ولدي فمهما وجهت لي الشتائم فسأزداد قوة اكثر وستكون انت في اعيني مجرد طفل صغير ولن اعتبرك انسان ناضج خد العبرة من اطفال مثلك على اليوتيوب وصلو لنجاحات بفضل الارادة و الصبر و الدعم و العزيمة فلا تحتقر نفسك و تقول انك لا تستطيع وانت تعلم ان السب و الشتم يعاقب عليه القانون اذا كانت هنالك دلائل حقيقية ضدك ...
كن على علم يا ولدي انني احبك مهما فعلت واريدك ان تتفوق في حياتك ولا اريدك ان تكون عنيف لانك جميل و محظوظ لانه بامكانك ولوج هذا العالم الذي حرم منه العديد من الاشخاص بسبب ضعف الامكانية فلا تجعل وقتك ضائع بين مستنقعات السب و الشتم و التجريح ولكن استفد من التجارب وحاول ان يكون لك راي منطقي تحترم عليه و نقد بناء نابع من القلب لكي تساهم انت ايضا في الارتقاء بالمضمون العربي لافضل المستويات و سيبقى صانع المحتوى دائما رهم اشارتك في الرد عليك وتلبية طلباتك
اما اذا استمريت على هذا الحال تنتقد و تتابع تسب وتبقى تتابع فانت تزيد من عرقلة فكر الاشخاص ليستعملون وسائل  قمعية اكثردقة معك لتبقى خارج اسوار الانترنت و شخص غير مرغوب فيه حتى في عناكب السرفرات التي تكشف تجاوزات الاشخاص و اكثرهم مخالفات في المواقع وبسببك ستزيد من الاطاحة بمضمون كان منارة علم بالنسبة للعديد من الشباب مثلك فماذا تركت لهم من بصمة و مشاركة الا ماهو سلبي سيزيد انتشارا كلما تقربت منه باسلوبك الثمين الذي يباع بمال الغبي لجعلك طعم ذكي في تحريكك من اجل خلق الضجة لان عقليتك الهابطة نافعة لاسواق "الماركوتينج"
بالتالي تبقى انت عبارة عن  نقطة سوداء داخل هذا العالم المكشوف والمراقب حتى وان فكرت في انشاء قناة على اليوتيوب و العمل عليها  سيتم غلقها بدون سابق انذار  لان الاي بي الخاص بك تم وضعه ضمن قائمة السبام ففكر جيدا فيما تفعل .. قبل ان تندم فالوقت تدور بسرعة وكما تدين تدان يا ولدي ...
بقلم سعد اوبلا .. 

تعليقات