القائمة الرئيسية

الصفحات

الصحفيون الروبوتات خطة جوجل الجديدة لتحرير اكبر قدر من المقالات الممتعة .

الصحفيون الروبوتات خطة جوجل الجديدة لتحرير اكبر قدر من المقالات الممتعة . تشارك جوجل في انشاء خليات صحفية تتألف من روبوتات تعمل جنبا الى جنب مع البشر والهدف هو تسهيل عمل وسائل الاعلام دون الإستغناء عن العامل البشري . فمع ظهور الروبوتات وخدماتها المقنعة في العديد من المجالات، لم يسلم مجال الصحافة هو أيضا من ذلك،
إذ تم مؤخرا إعلان جوجل عن رغبتها في إنشاء غرفة للأخبار تستغل الذكاء الاصطناعي لروبوتات، وتعمل على إنتاج قصص مسلية كل يوم وبكميات هائلة خاصة ان جوجل تنشر اكثر من 30.000 مقالا شهريا وهذا سيساعدها على انعاش مجال الصحافة وقت ضيق الميزانيات . وأكد المسؤولون أن هذه الروبوتات ليست لتحل محل البشر وأن الصحفيين الأكفاء لن يستغنى عنهم ، لكن هذا المشروع سيسمح باستغلال الذكاء الإصطناعي في إنتاج مقالات متنوعة وكثيرة من المستحيل إنتاجها يدويا . والجدير بالذكر أنه ليس أول مشروع صحفي يشغل روبوتات حيث أن واشنطن بوست استخدمت آلة لتغطية أخبار الألعاب الأولمبية من ريو دي جانيرو وكذلك associated press تستغل آلة لتحرير مقالات رياضية .

تعليقات