القائمة الرئيسية

الصفحات

هل تعلم أن هاتفك الذكي ورفيقك الحميم قد يجعل منك شخصا غبيا ويستنزف مصادر معلوماتك ؟

هل تعلم أن هاتفك الذكي ورفيقك الحميم قد يجعل منك شخصا غبيا ويستنزف مصادر معلوماتك ؟ أكدت دراسة أمريكية حديثة أن مجرد القرب من الهاتف يمنعنا من التركيز الكامل، فبالإضافة الى كون الهواتف الذكية غيرت الكثير من سلوكاتنا وردود أفعالنا ،فقد أثرت بشكل سلبي على عقولنا وذاكرتنا وقللت من مستوى قدراتنا المعرفية . ووفقا لدراسة نشرت في "مجلة لجمعية بحوث المستهلك" فإنها أكدت انه "كلما كانت الهواتف قريبة منا كلما قل تركيزنا ". فقد قام الباحثون بإختبار على عينة من الناس مكونة من 520 فردا حيث طلب منهم انجاز تمارين وحل مسائل على الكمبيوتر من أجل إختبار قدراتهم على التركيز واختبار ذاكرتهم وقدراتهم على حل المشكل ،قسموا الى ثلاث مجموعات :مجموعة تركت الهواتف في جيوبهم ،ومجموعة وضعت هواتفهم على طاولات قريبة منهم ، ومجموعة ثالثة جردوا من هواتفهم وتركت في غرفة أخرى وكل الهواتف وضعت على وضع الصامت . 
واستنتج الباحثون من نتائج هذا الاختبار أن الاشخاص الذين تركت هواتفهم خارج غرفة الاختبار نجحوا بشكل كبير جدا في التركيز وحل التمارين وخلصوا أنه مجرد وجود الهاتف الذكي بالقرب من الفرد فإنه يغري فضوله لاطلاع عليه كل فترة و يستنزف جزءا من مصادره المعرفية ويحد من إنتاجه لأداء مهام أخرى بشكل صحيح . ومن هنا وجب تجنب إعتمادنا على الهاتف الذكي والتقليل من ارتباطنا المفرط به وإبعاده ماأمكن عن أنظارنا فكلما بعد عن أنظارنا كلما بعد عن تفكيرنا .

تعليقات