القائمة الرئيسية

الصفحات

تعرف على مستقبل SuperSIM بطاقة تجمع بين الذاكرة SD و شريحة SIM للاتصال

في الهواتف المحمولة دائما ما نجد مكان لادخال بطاقة سيم او ماتعرف بشريحة الاتصال لتفعيل الشبكة Full size Sim قد تكون Mini Sim يا اما micro Sim أو Nano Sim حسب نوع كل هاتف ذكي او عادي والان أول نوع من البطائق التي تباع مخصصة لشبكات الجيل الخامس 5G SuperSIM في الصين من شركة UNIIC
وايضا الهواتف تحتوي على مساحة تخزين داخلية لتخزين نظام التشغيل و بعض التطبيقات المرفقة للنظام ايضا وتوفير مساحة لحفظ الصور و الفيديوهات وتكون سعتها كبيرة تلبي حاجيات مستخدم الهاتف و اخرى ميموري خارجية لاضافة مساحة خارجية لوضع بعض الملفات و الصور و الفيديوهات للحصول على مساحة اكبر في هاتفك و يتم ذلك عن طريق ميموار كارد بمعنى اذا لم تكن هناك امكانية لحفظ الملفات يستوجب عليك حذف الملفات القديمة و تعويضها باخرى جديدة او رفعها داخل سيرفرات سحابية عبر الانترنت 
في الهواتف العصرية كهاتف شياومي يعطيك امكانية ادراج بطاقة Sim او MicroSD ويتم تركيب محول Sim خارجي Adaptateur hybride Double carte SIM Micro SD و الصاقه مباشرة مع بطاقة الذاكرة و تشغيلها بدون مشاكل .. وهنا يتم طرح سؤال وجيه ماذا تعني SuperSIM ؟ 

الجواب هو عبارة عن بطاقة ذاكرة SD مدمجة مع SIM يعني 2 في 1 لتشغيل الكل في نفس البطاقة بحيث انه تم الاعلان عن اول بطاقة SuperSIM  في سنة 2019 بدولة الصين بسعة تخزين مختلفة من 32 جيغا الى 128 جيغا بسرعة نقل تصل الى 90 ميجابايت في الثانية و 60 ميجابايت في ثانية على التوالي.

عند مقارنة سعة التخزين على شريحة SIM التقليدية والتي تبلغ حوالي 128 كيلوبايت يمكن لشريحة Super SIM تخزين ملايين البيانات الأخرى بشكل أمن مع ميزة النسخ الاحتياطي والاستعادة بنقرة واحدة عند تركيبها في هاتف ثاني وايضا تستطيع استعادة بياناتك من هاتفك القديم لذلك لا داعي للقلق بشأن سلامة بياناتك.

من بين ابرز ايجابيات SuperSIM انك تستطيع تركيبها على الهواتف التي تتوفر على مكان واحد لبطاقة الذاكرة و اخرى شريحة اتصال بدون الحاجة لتركيب محول خارجي لبطاقة سيم Sim مع بطاقة MicroSD للاستفادة من كل المميزات العصرية في بطاقة واحدة مدمجة 

من بين ابرز عيوب SuperSIM ان ثمنها يصل الى 14 دولار في الصين لمساحة 32 جيغا وثمن 64 جيغا تصل الى 28 دولار وهذا أمر مكلف للغاية عند مقارنته بسعر بطاقة عادية وايضا من بين المشاكل التي قد تحصل هو في حال تضررت بطاقة الذاكرة ففي هذه الحالة وجب استبدال البطاقة بكاملها و تحويل الرقم او الخدمة الى بطاقة اخرى مقارنة مع الطريقة التقليدية

مما يعني ان SuperSIM لها مزايا لكن في نفس الوقت تبقى تقنية غير قابلة للتطور خصوصا اذا لم تكن هناك اجهزة تدعم اضافة مساحة خارجية SD وخير مثال هناك بعض الشركات المصنعة للهواتف مثل Apple و OnePlus فاغلب اجهزتهم لا يتم تدعيمها بمكان لادراج مساحة اضافية للهاتف الذكي او ان الهاتف لا يوجد عليه مكان خاص بالبطاقتين معا و هنا يبقى الامر مجهول بالنسبة لهذا النوع من الشرائح المدمجة و مستقبلها كيف سيكون في حال تقرر العمل بهاكتقنية عصرية

تعليقات